التداول اليومي للمبتدئين: أفضل الاستراتيجيات

التداول اليومي أو التداول النشط هو شراء وبيع المنتجات الاستثمارية في يوم تداول واحد. على سبيل المثال، تشتري سهماً ثم تبيعه مرة أخرى في غضون ساعات قليلة. من خلال القيام بالتداول اليومي بطريقة ذكية، يمكنك تحقيق عائد مرتفع في فترة زمنية قصيرة. في دليل التداول اليوم للمبتدئين، سوف تتعلم جميع الاستراتيجيات التي يمكنك استخدامها.

كيف يمكنك البدء بالتداول اليومي كمبتدئ؟

يمكنك التداول اليومي باستخدام برنامج التداول اليومي الخاص. من المهم أن يكون برنامج التداول اليومي سهل الاستخدام: وبهذه الطريقة يمكنك وضع أوامر الاسهم بطريقة جيدة. من المهم أيضا أن تتمكن من فتح استثمار في سوق هابطة بمركز قصير. بهذه الطريقة يمكنك الاستجابة لجميع ظروف السوق.

لكن إذا كنت تفضل شراء الاسهم بنفسك، يمكنك اختيار eToro. مع هذا الوسيط، يمكنك شراء وبيع الاسهم بدون عمولات. يمكن ويمكن للمبتدئين أيضا تجربة احتمالات الاستثمار مع eToro من خلال حساب تجريبي:

إذا كنت ترغب في التداول بنشاط باستخدام عقود الفروقات على الاسهم والمؤشرات والعملات والسلع، فإن Plus500 تعد مزود تداول جيد. في Plus500، يمكنك تجربة التداول اليومي النشط مجاناً وبشكل خالي من المخاطر مع حساب تجريبي. استخدم الزر أدناه لفتح حساب مع Plus500:

أين يمكنك البدء بالتداول اليومي؟

غالبا ما يكون المبتدئون غير متأكدين مما يجب تداوله يومياً. من الناحية العملية، يمكنك التداول على أي منتج استثماري تقريباً: فكر في الاسهم أو المؤشر أو العملات على سبيل المثال. ومع ذلك، ليس كل منتج استثماري مناسب بالتساوي للتداول اليومي.

من المهم جداً أن يظهر المنتج الاستثماري تقلب كافي. التقلب هو مصطلح يشير إلى أن قيمة المنتج التي تتقلب على نطاق واسع. بصفتك متداول يومي، فأنك تحاول الاستفادة من التقلبات قصيرة المدى: غالباً لا ترى هذه التقلبات في الاسهم المستقرة دون تحركات أسعار قوية.

ومع ذلك، من المهم أن تتذكر أن التقلبات العالية تزيد أيضا من خسارتك المحتملة. يعتبر التداول اليومي نشاطاً محفوفاً بالمخاطر ويمكنك دائماً أن تخسر (جزء كبير) من استثمارك.

كيف يعمل التداول اليومي؟

إذا كنت تريد القيام بالتداول اليومي، يجب عليك فتح أمر. على سبيل المثال، يمكنك تقديم طلب على سهم. لديك دائماً اختيار نوعين من الطلبات:

  • أمر الشراء: ستحقق بعد ذلك نتيجة إيجابية مع ارتفاع السعر
  • أمر قصير: يمكنك بعد ذلك تحقيق نتيجة إيجابية عند انخفاض السعر

عندما تقوم بالتداول اليومي، فإنك تحاول التنبؤ بالاتجاه الذي سيتحرك فيه سعر السهم في الساعات القادمة. يراقب المتداولون اليوميون الاسهم عن كثب عندما يكون هناك الكثير من النشاط في سوق الاسهم. على سبيل المثال، عندما يتم نشر أخبار عن نتائج الشركة، فقد يتسبب ذلك في حدوث تقلب.

وبالتالي، يتحقق المتداول الجيد في اليوم قبل أن يبدأ في الاستثمار لمعرفة ما إذا كانت هناك أخبار مهمة. بهذه الطريقة لا تخسر المال فجأة لأنك تخسر الكثير من المال بسبب حركة سعر غير متوقعة.

كيف يعمل السوق؟

إذا كنت تريد أن تكون ناجحاً مع التداول اليومي، فمن المهم أن تفهم بالضبط كيف يعمل السوق. سواء كنت تتداول الاسهم أو العملات، فإن الطريقة التي يعمل بها السوق متشابهة إلى حد ما.

ترى في البورصة أن سعراً معيناً يتم تحديده تحت تأثير العرض والطلب. عندما يزداد الطلب على منتج استثماري، يرتفع سعر الورقة المالية. في الوقت نفسه، يمكن أن يؤدي انخفاض الطلب في الواقع إلى دفع السعر للأسفل.

بصفتك متداول يومي، فإنك تسأل دائما السؤال عما سيفكر به الآخرون. إذا كنت تعتقد أن الجماهير ترى الأمر قاتماً، فمن الأفضل أن تتخذ مركزاً قصيراً. لكن إذا وجدت أن الثقة تتزايد؟ إذن قد يكون من الأفضل لك فتح مركز شراء.

ما هو أفضل سوق للمتداول اليومي؟

عندما تبدأ التداول اليومي، قد تندهش أحياناً من العديد من الاحتمالات. على سبيل المثال، يمكنك اختيار التداول في ETF غامض يتتبع أسعار المنازل في فنزويلا؛ ومع ذلك هذه ليست فكرة جيدة في كثير من الأحيان. التسعير أقل شفافية ويصعب مواكبة آخر التطورات. علاوة على ذلك، فإن السيولة في هذه الأنواع من الأسواق منخفضة، مما يجعل من الصعب بيع استثمارك في الوقت المحدد.

في رأيي، فإن أفضل سوق للتداول اليومي هو سوق الفوركس. في سوق الفوركس تتداول في قيمة العملات. يمكنك بعد ذلك، على سبيل المثال فتح مركز على ارتفاع اليورو مقابل الدولار. هل تريد معرفة المزيد عن الاستثمار في العملات؟ في مقالتنا التداول في الفوركس يمكنك قراءة كل ما تحتاج لمعرفته حول تداول العملات.

يمكن أن يكون تداول الاسهم مناسباً أيضا للتداول اليومي. من المهم اختيار الاسهم المعروفة نسبياً والتي لديها سيولة وتقلبات كافية.

التداول اليومي والرافعة المالية

عندما تكتسب المزيد من الخبرة، يمكنك أيضا اختيار استخدام رافعة. باستخدام الرافعة المالية، يمكنك اتخاذ مركز استثماري أكبر بمبلغ صغير من المال.

إذا كنت تستخدم رافعة مالية من 1 إلى 10، فعند استثمار 1000 دولار، يمكنك على الفور تداول 10000 دولار في الاسهم. هذه الطريقة في الاستثمار تجعل من الممكن تحقيق عوائد عالية. في الوقت نفسه، يمكنك أيضا أن تفقد استثمارك بالكامل بسرعة.

تضمن الرافعة المالية تضخيم كل من أرباحك وخسائرك. عندما تزيد قيمة السهم الأساسي بمقدار 1 دولار، فإنك تحقق أرباحاً قدرها 10 دولار على الفور. بالطبع، هذا يعمل أيضا في الاتجاه المعاكس، لذلك يمكنك أن تخسر مبلغاً كبيراً بسرعة.

غالبا ما لا يكون الاستثمار بالرافعة المالية مناسب تماماً للتداول اليومي. لذلك، قم ببناء استخدام الرافعة المالية ببطء؛ بهذه الطريقة تتجنب إهدار مبلغ ضخم.

الأطر الزمنية

غالبا ما يستخدم المتداولون اليوم المخططات لفتح صفقاتهم. يمكنك أن ترى في لمحة كيف يتطور السهم على الرسم البياني. يمكنك عرض رسم بياني على أطر زمنية مختلفة. يؤدي اختيار إطار زمني أطول إلى تسهيل عرض الاتجاهات طويلة المدى. بعض الأطر الزمنية شائعة الاستخدام هي:

  • الإطار الزمني اليومي
  • مخطط H4 لمدة 4 ساعات
  • مخطط H1 على مدى ساعة واحدة
  • مخطط M30 لمدة 30 دقيقة
  • مخطط M15 لمدة 15 دقيقة
  • مخطط M5 لمدة 5 دقائق
  • مخطط M1 لمدة 1 دقيقة

بالنسبة للمبتدئين الذين بدأوا للتو التداول اليومي، فمن المنطقي أن يبدأوا في إطار زمني مرتفع. بهذه الطريقة لن تضطر إلى تحليل الرسم البياني كثيراً ويمكنك استخدام الاتجاهات التي كانت صالحة لبعض الوقت وبالتالي فهي أكثر استقراراً.

هل تريد معرفة كيفية تحليل الرسم البياني؟ في دورة التحليل الفني الخاصة بنا، سنعلمك كل شيء عن استخدام المؤشرات الفنية للاستثمار:

تداول من خلال خطة

عندما تقوم بالتداول اليومي، فإن وضع خطة جيدة أكثر أهمية من الاستثمار العادي. ضمن الخطة تحدد الإستراتيجية التي ستتبعها. يمكنك بعد ذلك وضع بعض القواعد الأساسية: على سبيل المثال، متى تفتح مركز تداول وما هي النتيجة التي تغلقه بها مرة أخرى.

من خلال وضع قواعد واضحة مسبقاً، فإنك تتجنب التصرف عاطفياً لاحقاً. حيث يقوم المبتدؤن احياناً بالتصرف بشكل عاطفي: فعندما لا تسير الأمور كما توقعوا، يفتحون بشكل عشوائي جميع أنواع الصفقات بحيث يفقدون رصيد استثماراتهم بالكامل. بالطبع أنت تريد منع هذا!

ابدأ صغيراً

إذا كنت تريد أن تصبح ناجحاً مع التداول اليومي كمبتدئ، فمن المهم أن تبدأ صغيراً. قم أولاً بإيداع مبلغ صغير وجرب ما يشبه خسارة المال. تجنب المنتجات الاستثمارية شديدة التعقيد واقض وقتاً كافيًا في صقل مهاراتك. بهذه الطريقة فقط يمكنك أن تصبح متداول ناجح.

هل تريد تجربة الاحتمالات التداول اليومي أولاً باستخدام حساب تجريبي؟ يمكنك من خلال فتح حساب تجريبي خالي من المخاطر، اكتشاف أو تداول ما هو مناسب لك. استخدم الزر أدناه للمقارنة الفورية بين أفضل الوسطاء:

استراتيجيات التداول اليومي

إذا كنت تريد القيام بالتداول اليومي، يمكنك الاختيار من بين عدة استراتيجيات. في الجزء الأخير من هذه المقالة، سنناقش بإيجاز أفضل استراتيجيات التداول لأي شخص يريد بدء التداول اليومي.

السكالبينج

سكالبينج هي طريقة مكثفة للتداول اليومي حيث تقوم بفتح وإغلاق صفقات متعددة خلال فترة زمنية قصيرة. بمجرد أن تحقق ربحاً صغيراً، تقوم بإغلاق المركز على الفور. هل تسير في الاتجاه الخاطئ؟ ثم تقوم أيضا بإغلاق المركز بسرعة. يرجى ملاحظة أن طريقة التداول اليومي هذه مكثفة للغاية وبالتالي فهي غالبا غير مناسبة للمتداول الوهمي المبتدئ.

استراتيجية التلاشي

هذه الاستراتيجية ليست للمستثمرين الذين يخشون المخاطرة. إذا تمكنت من تطبيق إستراتيجية تداول يوم التلاشي بشكل صحيح، يمكنك تحقيق عائد مرتفع. باستخدام استراتيجية التلاشي، تقوم بفتح مركز قصير على السهم بعد أن يرتفع بشكل حاد. بعد الارتفاع الحاد، ترى أن الناس غالبا ما يجنون أرباحهم، مما يتسبب في انخفاض السعر مرة أخرى.

مواكبة الاتجاه

هذه الطريقة في التداول اليومي هي الأنسب للدمى. يحاول تجار الزخم الاستفادة من الاتجاهات القوية. على سبيل المثال، عندما تظهر أخبار إيجابية، غالباً ما ترى أن سعر السهم يمكن أن يرتفع بشكل حاد. من خلال شراء الاسهم أو زوج العملات، يمكنك مواكبة هذا الاتجاه. ثم تقوم بإغلاق المركز عندما يتحرك السعر في الاتجاه الآخر مرة أخرى.

المحور اليومي

في طريقة التداول هذه، تنظر إلى أدنى وأعلى سهم أو زوج عملات في اليوم. تقوم بعد ذلك بفتح مركز شراء عند أدنى نقطة أو مركز قصير عند أعلى نقطة في اليوم التالي. عندما ينعكس الاتجاه مرة أخرى، أغلق المركز.

ما هي استراتيجية التداول اليومي الأفضل؟

لا توجد استراتيجية تداول يومية واحدة: يمكنك تحقيق نتائج جيدة مع كل استراتيجية. بالطبع، هذا لا يعني أن كل إستراتيجية تعمل مع الجميع. ولذلك فمن المستحسن أن تمارس التداول جيداً أولا؛ بهذه الطريقة يمكنك أن تكتشف عملياً طريقة التداول اليومي التي تناسبك بشكل أفضل.

هل تدفع ضريبة على دخل التداول اليومي؟

التداول اليومي هو شكل من أشكال الاستثمار: يندرج الدخل عادة في المربع 3. إذا حققت نتائج جيدة، فستحصل على حصة أكبر. عندما تبدأ حقاً في أن تصبح وظيفة بدوام كامل، يجب أن تكون حذراً: إذا كانت السلطات الضريبية تعتبرها عملاً، فمن المحتمل أن تخضع للضريبة في المربع 1.

 

في بعض الدول، يعمل الأمر بشكل مختلف قليلاً: إذا حققت ربحاً محدوداً من خلال التداول اليومي، فلن تدفع ضريبة عليها. عندما تقوم بعمل جيد للغاية، فإن الدخل يندرج تحت معاملات المضاربة المفرطة التي تدفع الضرائب عليها. عندما ينظر إليك كمتداول يومي محترف من قبل سلطات الضرائب، فإنك تدفع ربحاً من دخلك المهني، والذي يمكن أن يصل إلى 50%.

 

عندما تصبح أكثر جدية في التداول اليومي، يمكن أن يصبح الأمر أكثر تعقيداً من وجهة نظر ضريبية. هل أنت جاد حقاً بشأن التداول اليومي؟ عندها قد يكون من الذكاء التحدث إلى مستشار ضرائب.

ما هي مخاطر التداول اليومي؟

التجارة اليومية والمخاطر مرتبطة. عندما تقوم بتطبيق إستراتيجية جيدة، يمكنك كسب الكثير من المال باستخدامها. ومع ذلك، في العديد من الوسطاء، يفشل 60 إلى 90 في المائة من المستثمرين في التداول بشكل مربح. هذا لأن العديد من المبتدئين يخاطرون بشكل مفرط و يقامرون بدلاً من الاستثمار.

 

لذلك من المهم عدم التفكير بسهولة في التداول اليومي: إنها حقا مهارة عليك تعلمها. تأكد من إدارة مخاطر استراتيجية التداول اليومية الخاصة بك بشكل صحيح، على سبيل المثال باستخدام وقف خسارة مضمون. بهذه الطريقة تعرف دائماً مكانك!

الاتجاه هو أفضل صديق لك

في التداول اليومي، يكون الاتجاه (عادة) هو أفضل صديق لك. لا يحدث اتجاه الاتجاه فرقاً كبيراً هنا: بصفتك متداولاً يومياً، يمكنك تحقيق نتيجة إيجابية بغض النظر عن الاتجاه الدقيق. عندما تقوم بالشراء فإنك تكسب المال عندما يرتفع سعر الورقة المالية وعندما تبيع على المكشوف فإنك تكسب المال عندما ينخفض ​​سعر الورقة المالية. في النهاية، ما عليك سوى التحرك للاستثمار بنجاح.

 

في معظم الحالات، من الحكمة اتباع الاتجاه، عندما يرتفع السعر، يكون الشراء هو الخيار الأفضل، وإلا فإنك ستخسر المال. ومع ذلك، لا يزال هناك العديد من الأشخاص الذين يستثمرون عكس الاتجاه، ولكن هذا يمكن أن يتحول بشكل سيء للغاية ويجب عليك القيام بذلك فقط عندما تجد مؤشرات واضحة على أن الاتجاه سينعكس قريباً.

 

عندما تبدأ كمتداول يومي مبتدئ، فمن الواضح أن الذهاب مع الاتجاه أو مع الجماهير هو الخيار الأفضل. عندما تستثمر عكس الاتجاه، يكون التوقيت ضرورياً، و كمبتدئ غالباً ما لا يتوفر لديك هذا التوقيت حتى الآن.

التداول خلال النهار

هل ما زلت تمتلك وظيفة أم أنك ببساطة لا ترغب في متابعة الأسعار طوال اليوم؟ لا مشكلة، لحسن الحظ في الوقت الحاضر هناك العديد من الخيارات للاستثمار (شبه) التلقائي.

 

أولاً، يمكنك استخدام الأوامر، سيفتح المركز تلقائياً عند الوصول إلى قيمة معينة. يمكنك أيضا استخدام جني الأرباح ووقف الخسارة لأخذ أرباحك وخسائرك تلقائياً. يمكنك بعد ذلك عرض الرسوم البيانية مرة واحدة في اليوم ووضع بعض الطلبات بناء على ذلك.

التداول اليومي كعمل!

من الأفضل أن تتدرب كثيراً، فغالباً ما تكتشف من الناحية العملية فقط أفضل تكتيك يناسبك. يستثمر كل شخص بطريقة مختلفة و كمتداول يومي لديك مجموعة واسعة من الخيارات والأدوات تحت تصرفك. إذا كنت ترغب في البدء في التداول اليومي، يمكنك الإطلاع على مقالتنا نظرة عامة على الوسطاء حيث يمكنك فتح حساب تجريبي مجاني.

روابط مفيدة: البدء في الاستثمار

نصيحة: قم بتجربة التداول النشط مجاناً مع حساب تجريبي مجاني —>>

Auteur

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *