شراء اسهم AMS AG: كيف تستثمر في AMS AG؟

AMS AG هي واحدة من أبرز الشركات المصنعة لأجهزة الاستشعار الحساسة على هذا الكوكب. تخصصت الشركة، التي يتم تداول اسهمها تحت رمز “AMS”، بشكل خاص في تطوير حلول أجهزة الاستشعار المتقدمة. لذلك، لا تتميز المستشعرات التي تنتجها الشركة بقوة محدودة فحسب، بل تتمتع أيضا بحساسية عالية جداً ويمكن دمجها مع (أنواع) أجهزة الاستشعار الأخرى.

تضمن التقنيات الفريدة التي تستخدمها AMS AG نمو الشركة لتصبح لاعب عالمي. هل ترغب أيضا في الاستثمار في هذه الشركة الكبيرة؟ توضح هذه المقالة كيفية شراء اسهم AMS AG.

أين يمكنك شراء اسهم ASM AG؟

هل تثق في ASM AG وهل تعتقد أن السعر سيستمر في الارتفاع على المدى الطويل؟ ثم يمكنك التفكير في الاستثمار عن طريق شراء اسهم ASM AG على المدى الطويل. وسيط جيد لهذا هو eToro. مع eToro، يمكنك شراء الأسهم دون تكاليف معاملات. استخدم الزر أدناه لفتح حساب مجاني:

كيف يمكن القيام بالتداول النشط على اسهم ASM AG؟

المستشعرات هي المستقبل! المزيد من المنتجات تستخدم أجهزة الاستشعار. ومع ذلك، يمكن أن يختلف الطلب على هذه الأنواع من المنتجات بشكل كبير. يمكن أن تتسبب الأخبار السلبية أيضا في انخفاض السعر. هل تريد التداول بنشاط في اسهم ASM AG؟ يمكنك القيام بذلك بشكل جيد عن طريق العقود مقابل الفروقات. باستخدام العقود مقابل الفروقات، يمكنك التداول على الأسعار الصاعدة والهابطة. مزود جيد للتداول النشط باستخدام عقود الفروقات هو Plus500. استخدم الزر أدناه لفتح حساب تجريبي مجاني:

ASM AG التركيز على أجهزة الاستشعار للأجهزة المحمولة

تحتوي العديد من المنتجات الإلكترونية التي يمكن العثور عليها على هذا الكوكب على جهاز استشعار واحد أو أكثر من شركة AMS AG. هذا ينطبق بشكل خاص على الأجهزة المحمولة. ينصب تركيز الشركة الرئيسي على حلول الرقائق لإدارة الطاقة والضوء. وهذا يضمن أن الرقائق التي تنتجها AMS AG يمكن العثور عليها ليس فقط في مشغلات MP3، ولكن أيضا في الهواتف الذكية وتلفزيونات LCD وحتى في ومضات الكاميرا LED.

ASM AG المعدات الطبية والصناعية

على مر السنين، أصبح من الواضح أن مستشعرات AMS AG كانت أيضا ناجحة في القطاعين الطبي والصناعي. وبالتالي، فإن المنتجات التي تسوقها AMS AG تتميز بحساسية شديدة من بين أمور أخرى عديدة. تقيس المستشعرات أصغر التأثيرات، علاوة على ذلك في ظل الظروف القاسية. لا تفكر فقط في الاهتزازات والرطوبة، ولكن أيضا في تقلبات درجات الحرارة.

تاريخ AMS AG

تأسست AMS AG في عام 1981 كمشروع مشترك. تمتلك شركة AMI 51 بالمائة من الشركة، بينما تمتلك AG حصة تبلغ 49 بالمائة. بعد عشر سنوات، وبالتحديد في عام 1991 أصبحت AMS واحدة من أسرع 25 شركة نمواً في أوروبا. بعد ذلك بعامين، كان أول شركة تسمى “AMS AG” تطرح للاكتتاب العام. تم اختيار بورصة فيينا لهذا الغرض. بعد ثلاث سنوات، افتتحت الشركة أيضا أول مكتب تجاري لها في آسيا. وهكذا بدأ الهجوم على السوق العالمية في النهاية.

تم الوصول إلى معلم هام في عام 2001. عندها بدأت مرحلة اختبار خط الإنتاج 200 مم. في الوقت نفسه، ظهرت أنباء عن توقيع اتفاقية بين AMS AG و TSMC، أكبر مسبك IC في العالم في ذلك الوقت. أثبتت مرحلة الاختبار لخط 200 مم الجديد أنها ناجحة للغاية، وبعد ذلك يمكن أن بدأ الإنتاج الضخم في عام 2002. وفي نفس العام، تم أيضا إنشاء مكاتب تجارية في سنغافورة.

منذ عام 2011، كانت استراتيجية AMS AG تتمثل بشكل أساسي في كسب أكبر قدر ممكن من الحصة السوقية (ضمن قطاعات مختلفة ومحددة) فعلت ذلك بشكل رئيسي من خلال تنفيذ عمليات الاستحواذ الاستراتيجية. كان هذا هو الحال بالنسبة لفرع مستشعر CMOS المتقدم لـ NXP. بالإضافة إلى ذلك، أصبحت مالكة CCMOSS في يونيو 2016 واستحوذت أيضا على MAZeT بعد شهر. استمرت حصة AMS AG في السوق في الزيادة بشكل مطرد، مما يجعلها واحدة من الشركات العالمية المطلقة في قطاعها.

AMS AG و الشراكة مع أكبر شركات التكنولوجيا في العالم

نجحت AMS AG في فعل ما لا تستطيع العديد من الشركات إلا أن تحلم به، ألا وهو الدخول في اتفاقية مع أكبر شركات التكنولوجيا في العالم. في البداية، تم توفير تقنية الاستشعار ثلاثية الأبعاد من AMS AG، على سبيل المثال حصريا لأكبر عملائها Apple.

لذلك يمكن لمطوري Android استخدام التكنولوجيا بشكل مثالي. بهذا، يمكن أن يكون التعاون الإضافي بين AMS AG وعملاق التكنولوجيا Google أحد الاحتمالات. من ناحية أخرى، قد يعني هذا أن الشراكة مع Apple قد تتعرض لضغوط. لذلك يجب أن يكون المستثمرون المحتملون يقظين بشأن هذا الأمر.

روابط مفيدة: البدء في الاستثمار

نصيحة: قم بتجربة التداول النشط مجاناً مع حساب تجريبي مجاني —>>

Auteur

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *